دور المرشد السياحي ينعكس إيجابيا على تنمية القطاع

 

دور المرشد السياحي ينعكس إيجابيا على تنمية القطاع

دعم المهنة وعدم اقتصارها على أصحاب الاختصاص - كتب - سيف بن زاهرالعبري - تعول وزارة السياحة بشكل كبير على دور المرشد السياحي في إثراء القطاع السياحي المتنامي في السلطنة، وبالتالي برزت أهمية هذا الدور مع تزايد النشاط السياحي في عدد من المواقع والأماكن ذات الجذب والإقبال من قبل الزائرين خاصة من الأفواج السياحية الأجنبية من مختلف دول العالم، حيث إن مهمة المرشد السياحي لا تقتصر على كونه مرافقا للسياح بهدف إيصالهم إلى موقع معين وإرشادهم إلى الأماكن التي تم وضعها في أجندة الزيارة، بل تتعدى ذلك إلى مهام متكاملة تبدأ من كيفية التعامل مع السائح وخلق علاقة وطيدة ونقل صورة جيدة عن السلطنة والتعريف بمقوماتها الطبيعية والتاريخية والأثرية المتنوعة، وبالتالي يكسب السائح ثقة وقناعة بأن زيارته للسلطنة لن تكون الأخيرة ولا بد من تكرار الزيارة مرات عدة . ومن أجل إنجاح مهنة الإرشاد السياحي عملت وزارة السياحة على دعم فكرة عدم حصر هذه المهمة على فئة مختصة دون غيرها، بل ارتأت إتاحة المجال لجميع الراغبين مزاولتها سواء من المثقفين أو الدارسين أو الباحثين وغيرهم ممن لديهم القدرة على كيفية التعامل مع السياح، من خلال التواصل وإتقان أسلوب التعامل وكيفية التخاطب بعدة لغات وتوافر المعلومات الصحيحة عن الأماكن السياحية المتعددة في كافة أنحاء السلطنة . وقد برزت أهمية الوعي السياحي في هذه المرحلة من خلال تأهيل المرشدين السياحيين وتنمية قدراتهم الإبداعية، حيث نظمت إدارة السياحة بالمنطقة الداخلية بفندق فلج دارس بولاية نزوى محاضرة تعريفية بأهمية دور المرشد السياحي وكيفية مزاولة مهنة الإرشاد السياحي، وذلك تحت رعاية سليمان بن حمد الجهوري مدير عام البلديات الاقليمية وموارد المياه بالمنطقة الداخلية. فقد ألقى يحيى بن سالم العزري المكلف بأعمال رئيس قسم خدمات المستثمرين وإدارة الجودة بإدارة السياحة بالمنطقة الداخلية محاضرة عرف في بدايتها الإرشاد السياحي بأنه هو عملية الشرح والبيان وتقديم المعلومات التاريخية والطبيعية والثقافية للسياح في المواقع السياحية، أما المرشد السياحي فهو الشخص الذي يقوم بعملية الإرشاد بكل ما يعلم به عن المعالم السياحية التي تتميز بها منطقة الزيارة، أما أهداف الإرشاد السياحي فهي مساعدة السياح في التعرف على أهم المقومات السياحية، وتنبيه السياح لأهمية المحافظة على الموارد السياحية المتوافرة بمنطقة الزيارة، وهناك شروط واجب توافرها بالمرشد للحصول على ترخيص سياحي أن يكون عماني الجنسية وأن لا يقل عمره عن 21 سنة وأن يكون لائقا طبيا وأن يكون محمود السيرة ولم يسبق الحكم عليه في جناية وأن يجيد التحدث باللغات الأجنبية بجانب اللغة العربية وأن يكون ملماً بالمعلومات العامة عن السلطنة . الإرشاد السياحي وأضاف بأن فئات تـراخيص الإرشــاد السياحــي تنقسم إلى مرشد سياحي عام ومرشد سياحي إقليمي ومرشد سياحي مؤقت، وهناك مبادئ الإرشاد السياحي من حيث استخدام لغة سهلة الألفاظ والاستناد على المعلومات القيمة والحقيقية أثناء الشرح والتأكد من صحتها، واختيار الأوقات والأماكن المناسبة التي يتطلب فيها توقف الرحلة للراحة، والإرشاد الموجه إلى الأطفال يختلف عن الإرشاد الموجه للبالغين من حيث الألفاظ والأسلوب المستخدم، مبينا دور المرشد السياحي في إبراز الصورة المشرقة للبلد والالتزام بآداب المهنة، وضرورة إيصال المعلومة بطريقة صحيحة إلى السائح و القدرة على قيادة المجموعات السياحية وتحمل مسؤولية الجميع ومرافقة السياح إلى جميع المواقع السياحية أثناء الرحلة مع أهمية تبادل الحديث معهم بأسلوب ممتع ومهذب . مواصفات المرشد السياحي كما أشار العزري إلى أهم المواصفــات التي ينبغي على المرشد السياحي أن يتمتع بها أثناء تعامله مع السيــاح منها أن يكون مرناً في التعامل مع السياح والتحلي بروح الدعابة أثناء التعامل مع السياح وأن يكون قوي الشخصية يملك الثقة في اتخاذ القرارات المناسبة، وهناك أمور واجب اتباعها من قبل المرشد السياحي وهي الاهتمام بنظافته الشخصية وترتيب المظهر العام والتقيد بالزي العماني، واستقبال السائح بترحاب وابتسامة حتى يخفف عنه عناء السفر والتعامل مع مختلف الجنسيات دون تمييز وعدم الدخول في الأمور الشخصية أو التطرق إلى المواضيع الحساسة والتعاون بين المرشدين والتنافس على تحقيق الأفضل للسياح وتجنب معاملة السائح باستعلاء وتكبر وغيرها من الأمور الاخرى. كذلك يجب على المرشد السياحي الاهتمام بتطوير نفسه وصقل مهاراته من خلال البحث ومتابعة كل ما هو جديد في مجال الإرشاد السياحي وجمع مختلف المعلومات لكافة المواضيع السياحية وجميع الأماكن السياحية و معرفة جميع الإجراءات والأمور المتعلقة بالإسعافات الأولية والتأكد من توافر أدوات الآمن والسلامة في الحافلة والقراءة المستمرة لمختلف الموضوعات حتى وإن كانت بعيدة عن مجال عمله كالمعلومات الخاصة بالأشجار والطيور والعلماء وتاريخ الفن المعماري وعدم التردد في قبول الرحلات السياحية والعمل بمبدأ (اعمل أكثر تعرف أكثر) و الالتحاق في أي دورات خاصة في مجال الإرشاد السياحي . أقدم مرشد سياحي بالداخلية لا تقتصر عملية الإرشاد السياحي على مرافقة السياح إلى الأماكن والمواقع السياحية، بل أن هناك مرشدين سياحيين يعملون في المعالم السياحية ويقومون بدور هام في خدمة السياح وتعريفهم بالمقومات العديدة للسياحة في السلطنة، وفي هذا الجانب نلتقي بعامر بن علي بن سيف الهميمي أقدم مرشد سياحي في المنطقة الداخلية شارك في حلقة العمل للمرشدين السياحيين التي عقدت مؤخرا حيث أكد في بداية حديثه على أهمية تنظيم حلقات عمل تدريبية بصفة دورية ومستمرة، تهدف إلى تنمية وتطوير قدرات ومهام عمل المرشدين السياحيين تتوزع بين مكان وآخر وفي ولاية وأخرى، حتى يكتسب المشاركون فيها معلومات وافية وخبرات عملية أفضل . وعن تجربته في الإرشاد السياحي قال عامر الهميمي انه بدأ مزاولة هذه المهنة منذ سنوات طويلة، سبق ذلك عمله في فندق الخليج في البحرين مدة أربع سنوات خلال الفترة من عام 1971م وحتى عام 1975م، وبعد افتتاح فندق الخليج في مسقط (كراون بلازا حاليا) انتقل للعمل فيه من عام 1975م وحتى عام 1984م، ثم انتقل للعمل كموظف استقبال في حصن جبرين وبعده مرشدا سياحيا، يقوم بإرشاد السائحين كل على حسب لغة التخاطب سواء العربية أو الانجليزية، واذا كان السائح لا يجيد إحدى تلك اللغتين يتم الاستعانة بمرافق السائح أو حتى الاستدلال على استخدام الإشارات في توصيل المعلومات الصحيحة. تطوير قدرات المرشد السياحي وقال بأن خبرته الطويلة في مجال الإرشاد السياحي أكسبته ثقة الزائرين من المواطنين والسياح الأجانب، وذلك باتباع طرق ووسائل التعامل المتعارف عليها من حيث حسن الاستقبال والاحترام المتبادل وتقديم المعلومات الوافية والصحيحة، والتعريف بالمقومات والمعالم السياحية للسلطنة في عدة أماكن اخرى يمكن للسائح زيارتها واغتنام فرصة زيارته للمنطقة الداخلية خاصة والسلطنة بصفة عامة. كما أكد على أهمية وجود مهارات تطور قدرات المرشد السياحي وتنمي مواهبه سواء من حيث اللباقة في الحديث والتخاطب بأكثر من لغة أو من حيث توصيل المعلومة للسائح بسهولة ويسر، مع الابتعاد عن كل ما يمس المعتقدات الدينية والفكرية وعدم الخوض في الأمور السياسية وغيرها من الأمور التي لا تمت إلى مهمة المرشد السياحي بصلة. داعيا الشباب العماني إلى أهمية مزاولة هذه المهنة بكل قناعة واقتدار، وتطوير قدرات ومهارات التعامل مع الآخرين والتزود بكثير من المعلومات السياحية المتوفرة والبحث عنها من مختلف المصادر المعلوماتية.

 

آراء و قضايا 3928 خبر
مشاهير ونجوم 4876 خبر
الاقتصاد 2759 خبر
الخليج العربي 1223 خبر
الرياضة 4388 خبر
العرب والعالم 3708 خبر
المرأة والصحة 871 خبر
محليات 2157 خبر
عدد كل الاخبار 84847 خبر